توسعات مستقبلية


       أنشئ وقف المركز الإسلامي للتربية بقرار من المحكمة الشرعية السنية في بيروت التابعة لرئاسة مجلس الوزراء في الجمهورية اللبنانية رقم ١٥٢١ تاريخ ٩ ذي القعدة ١٣٩٩ هـ الموافق ٢٩ أيلول ١٩٧٩ م .

جامعة الإمام الأوزاعي :
      نُفّذ من هذا المشروع بناء على المرسوم رقم ٣٤٨٤ تاريخ ١٥ تشرين الأول ( أكتوبر ) ١٩٨٦ م الصادر عن رئاسة الجمهورية اللبنانية كل من الكليات :

  •  كلية الإمام الأوزاعي للدراسات الإسلامية
  •   كلية إدارة الأعمال الإسلامية

  ويجـري حالياً بناء مقر للجامعـة وفقاً للشروط القانونية عند مدخل مدينة صـيدا على أرض  مساحتها خمسة آلاف متر مربع ، وستضم بالإضافة إلى الكليتين القائمتين حالياً الكليات التالية:

  • ١- كلية التكنولوجيا والعلوم:

    تهدف الكلية إلى إعداد طلاب على مستوى الدراسات العليا بأمل تمكينهم من تطوير تكنولوجيا موائمة وملائمة للبيئة التي يقيمون فيها، وذلك بتطوير أساليب لنقلها وتطبيقها وإدارتها في مختلف الميادين لأجل استغلال ثروات البلاد وطاقتها بأفضل كفاءة، ولتكوين تكنولوجيا محلية مستفيدة من الدراسات التكنولوجية العالمية.
     
  • ٢- كلية الفنون:

    تهدف الكلية إلى إعداد طلاب على مستوى الدراسات العليا يكون بإمكانهم تطوير العمارة الإسلامية والفنون الحرفية التي تميز بها العالم الإسلامي، بهدف إيجاد مدارس فنية ومعمارية مميزة مرتبطة بالبيئة مستفيدة من تجارب الأمم الأخرى، و مستعينة بدراسة الآثار و تاريخ العلوم و الحضارة كخلفية تاريخية.
     
  • ٣- كلية التربية والاعلام:

    تهدف الكلية إلى إعداد طلاب على مستوى الدراسات العليا للعمل مدرسين أو  مديرين أو واضعي برامج تربوية سواء كانت في نطاق التربية التقليدية أو غير التقليدية، أو العمل في أجهزة تربية الجماهير (الوعظ والإرشاد، الصحافة الرسالية) أو إدارة تربية الجماهير (المؤسسات الدينية، المؤسسات الوقفية، المؤسسات الإعلامية)، والصفة الأساسية في تكوين الدارسين هي أن يصبحوا من الفاعلين في التغيير التربوي المؤثر في الأفراد والجماعات

     

المبنى الجديد :
      لقد تم إنشاء الهيكل الإسمنتي المؤلف من طابقين تحت الأرض، بما فيه المدَّرج الرئيسي وخمسة طوابق فوق الأرض وبجانبه المسجد ، وسيضم المبنى المرافق الضرورية كقاعات التدريس والأقسام الإدارية والملعب والمكتبة والمختبرات والمطعم (الكافيتيريا) وجناحا للمنامة أيضاً .